جائزة تكنولوجيا الحكومات

الاحتفاء برواد
تكنولوجيا الحكومات
لإسهاماتهم في تقديم
حلول مبتكرة لتحديات
عالمية

النتائج في القمة العالمية للحكومات في 13 فبراير 2018، دبي، دولة الإمارات العربية المتحدة

تنظم حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة أكبر مسابقة عالمية افتراضية لبناء أفضل تطبيق لتقنية التعاملات الرقمية "بلوك تشين"

تنظم حكومة الإمارات هاكاثون الحكومات الافتراضي العالمي الأكبر ضمن الدورة الخامسة لـ"جائزة تكنولوجيا الحكومات" لتحفيز العقول المبرمجة في توفير حلول ذكية لتحديات عالمية أساسية ، تهدد العالم واستدامة الموارد، من ضمنها أمن الماء والغذاء والحصول على الكهرباء والأمن الاقتصادي، إعادة إسكان اللاجئين بالإضافة إلى التحول في الخدمات .
وتهدف الجائزة إلى تشجيع المطورين على ابتكار تكنولوجيا ذات آفاق واسعة للمساعدة في تحسين المجتمعات، وتغيير حياة الإنسان للأفضل.
سيتم تكريم الفائزين في الحفل الختامي خلال القمة العالمية للحكومات 13 فبراير 2018.

الفائزين الدورة الرابعة تقرير الدورة الرابعة

ENTER

جائزة لتقدير الحكومات التي تبذل جهوداً في استخدام التقنيات الناشئة لتقديم خدمات حكومية وأثبتت نتائجها أن لها انعكاسات إيجابية في تسهيل حياة الانسان

جائزة أفضل التقنيات الناشئة في الحكومات هي جائزة مخصصة لتقدير الحكومات التي تبذل جهوداً في تجربة استخدام التقنيات الناشئة لتقديم خدمات حكومية بكفاءة وفعالية عالية، والتي أثبتت نتائجها أن لها فوائد وانعكاسات إيجابية في تسهيل حياة الناس وخلق القيمة المضافة.

سيتم تكريم الفائزين في الحفل الختامي خلال القمة العالمية للحكومات 13 فبراير 2018

الفائزين الدورة الرابعة تقرير الدورة الرابعة

ENTER

تتنافس الحكومات من كافة أنحاء العالم على تسع فئات قطاعية للفوز بأفضل التطبيقات التي تساهم في تحسين حياة الانسان وتزيد من الكفاءة الحكومية

جائزة أفضل خدمة حكومية عبر الهاتف المحمول في دورتها الخامسة تتحدى الحكومات من جميع أنحاء العالم لتتنافس على سبع فئات قطاعية تشمل حماية حياة الإنسان، بناء المعرفة، الحياة المستدامة، الوعي الثقافي والاجتماعي، تمكين الأعمال، فعالية التنقل، حكومة قريبة من الناس‎. تهدف الجائزة لمكافأة أفضل التطبيقات التي تساهم في تحسين حياة الانسان وتزيد من الكفاءة الحكومية.

سيتم تكريم الفائزين في الحفل الختامي خلال القمة العالمية للحكومات 13 فبراير 2018

الفائزين الدورة الرابعة تقرير الدورة الرابعة

ENTER